العربية

الفرع 251: النطق في الحكم ضد انور ر

Branch 251
January 14, 2022
7
 MIN
Listen to this episode on your favorite platform

اليوم: الخميس

التاريخ: 13 يناير/ تشرين الثاني، سنة 2022

أصدرت محكمة كوبلنز قرار الحكم النهائي ضد أنور ر.  بعقوبة سجن مؤبد

تمت إدانته بالمشاركة في ارتكاب جريمة ضد الإنسانية؛ على هيئة 27 حالة قتل و 4000 حالة تعذيب و حرمان شديد من الحرية، بالإضافة إلى الاغتصاب والاعتداء الجنسي في 3 حالات

استمعوا الى كافة تفاصيل جلسة الإقرار في الحكم مع زميلتنا هنا الهتمي، في الحلقة الأخيرة من بودكاست الفرع 251: جرائم سورية قيد المحاكمة

يغطي بودكاست "الفرع 251: جرائم سورية قيد المحاكمة" مجريات المحاكمة التاريخية الخاصة بجرائم ارتكبت في سوريا، والمعروفة باسم محاكمة "فرع الخطيب"، والتي تتم في مدينة كوبلينز الألمانية. نقدم لكم حلقات رئيسية مرتين شهريا وبين كل حلقة وأخرى، سنشارك معكم تحديثاً يتعلق بمُجرَيات المحاكمة. تابعونا عبر تويتر وعلى منصات الاستماع المختلفة


كتابة وتقديم هنا الهتمي، مشاركة في التحرير فريتز شترايف، انتاج وتحرير سليم سلامه، ومن النشر والتواصل فرح أبو السّل

75 Podcasts نشر وتوزيع


استمعوا لكافة حلقات بودكاست الفرع 251 باللغتين العربية والانجليزية على موقع البدوكاست

ZIVIK قمنا بإنتاج هذه الحلقة بدعم من وزارة الخارجية الألمانية عبر معهد العلاقات الخارجية وبرنامج تمويل

laurenshebly.n تصميم الغلاف

James Lawler Duggan/AFP/Getty Images صورة الغلاف



Episode Transcript

مرحبا، معاكوا مراسلتكوا من محكمة كوبلنز، هنا الهيتمي. ودي الحلقة الأخيرة من مستجدات من قلب محكمة كوبلنز وبودكاست الفرع 251: جرائم سورية قيد المحاكمة

اليوم: الخميس
التاريخ: 13 يناير سنة 2022
محكمة كوبلنز أصدرت قرار الحكم  على أنور ر.  بعقوبة سجن مؤبد 

تمت إدانته بالمشاركة في ارتكاب جريمة ضد الإنسانية؛ على هيئة 27 حالة قتل و 4000 حالة تعذيب و حرمان شديد من الحرية، بالإضافة إلى الاغتصاب والاعتداء الجنسي في 3 حالات

خلال قراءة الحكم، انور كان باين عليه انه غير مكترث ابدا، وماداش اي تعليق او اي ملاحظة

المحكمة اختتمت أنه كان بالفعل مسؤول عن اللي حصل في فرع 251 بين شهر 4 سنة 2011 و شهر 9 سنة 2012 لما انتهى شغله هناك


محامين دفاع انور ر. كانوا بيقولوا ان أنور فقد كل سلطته في الفرع بعد بداية الثورة لأنه كان بيساعد المعتقلين، وإن رئيسه إعتبروا خائن. لكن القاضين و القاضيات ما صدقوش القصة دي لعدة أسباب: إحداها لأنه كان بيحقق مع المعتقلين في 2011 و 2012 على االرغم من أنه قال إنه ما كانش مسؤول عن التحقيقات في الوقت ده

قالت القاضية أنه أنور ر. كان بيختار الفنانين و المثقفين عشان يحقق معاهم بنفسه لأنه كان مهتم بالفن و الفنون

و كمان كان بيقدر يساعد المعتقلين في الافراج عنهم لغاية 2012، فده معناه أنه كان عنده سلط معينة في الفرع. بالأضافة اللى ده كان بيشارك في اجتماعات مع جنرالات الأمن رفيعي المستوى في نهاية عام 2012

القاضية قالت كمان أنه عامتا مش منطقي أنه النظام السوري يخلي عقيد في المخابرات في مكانه لو كانوا فعلا بيعتبروا خائن و مش محل ثقة


قراءة الحكم استمرت من الساعة 10 صباحا للساعة 4 العصر تقريبا و كان في استراحات قصيرة بس. 

في البداية القاضية خدت وقت عشان تتكلم مرة تانية عن تاريخ سوريا و الموقف السياسي في 2011 و دور المخابرات و الهجوم على المجتمع المدني اللي تم تعريفه بأنه جريمة ضد الانسانية من قبل, تحديدا في جلسة الحكم على إياد أ. في السنة اللي فاتت

بجانب النظرة العامة دي، القاضية أخدت اغلب الوقت عشان تحكي مرة تانية عن تجارب الـ26 مدعين بالحق المدني. أكتر من 10 منهم كانوا موجودين في القاعة و كانوا بيتابعوا جلسة الحكم

أشخاص كتير من المجتمع المدني السوري كانوا موجودين جوه و بره المحكمة كمان. بعض منهم ماقدروش يدخلوا عشان ماكانش في مكان لكنهم فضلوا متظاهرين بره المحكمة طول اليوم و معاهم يافطات تتعلق بالمفقودين في سوريا

اختتم القاضين والقاضيات أنه المتهم لعب دور كبير في دعم النظام بارتكاب جرائم ضد الإنسانية على المجتمع المدني

في رأيهم، انور ر. ماكانش عنده مشكلة اخلاقية بتصرف الحكومة مع المدنيين، لكنه كان عنده مشكلة بس بأنه ما كانش يقدر يكمل شغله كمحقق بشكل جيّد. "ما كانش يقدر يحقق مع الميتيين" زي ما قال هو نفسه مرة. وانو واجه موجة كبيرة من المعتقلين التعسفيين، الشيء الي خلى عمله المهني، مستحيل

القاضية قالت أنه أنور ر. ما كانش مجرم  ايديولوجي، ولكنه كان مِهَني بيدعم نظام استبدادي ليأمن على موقفه ومكانه المُمَيّز اقتصاديا و اجتماعيا. ووصفت المتهم بأنه "شخص تكنوقراط وموثوق فيه وذكي، وشغوف"

المحكمة ما اعتبرتش انه ينطبق بالحكم قانون (شدة الذنب المقترف) و ده بيعني أن أنور ر. ممكن يطلب ان يتم الافراج عنه بعد مرور 15 سنة عليه في السجن. و غالبا  لو قدم الطلب دا، هيتم الإفراج عنه لو كان سلوكه في السجن كويس


ده كان آخر يوم في محاكمة الخطيب
بعد 108 ايام و تقريبا سنتين… ماقدرتش أصدق أنه أول محاكمة ضد موظفين سابقين في نظام الأسد انتهت

المدعين بالحق المدني و الشهود و القاضيات و المحاميين و المجتمع المدني السوري والصحفيين والصحافيات رسموا صورة تفصيلية للجرائم ضد الأنسانية اللي تمت، و لسا بيتم ارتكابها في السجون السورية. و الصورة دي هتتسجل في التاريخ


في نفس الوقت المحاكمة أظهرت شكل الصعوبات الي ممكن يجلبها الشكل دا من العدالة الي بتّم عن بُعد: واحدة منهم كانت مشكلة اللغة اللي منعت كتير من السوريين من متابعة المحاكمة. 

ثانيا كان في عدم الحماية لأقارب الشهود اللي ما زالوا عايشين في سوريا. 

و أخيرا كان في السؤال الصعب الي كان واضح خلال المحاكمة كلها، وهو عن محاسبة المنشقين على الجرائم الي ما زال النظام الحاكم بيرتكبها في سوريا. 


أنا شخصيا، وبنهاية المرحلة دي، عندي مشاعر مخطلتة و في بالي اسئلة كتيرة عن هدف العدالة، ومين المنتفع منها


شكرا لمتابعتكم مستجدات من محكمة كوبلنز. أتمنى أني قدرت أني أديلكوا لمحة من داخل قاعة المحكمة و فهم للمحاكمة التاريخية دي


الحلقة دي من كتابتي، تحرير فرتز سترايف، وانتاج وتحرير سليم سلامه

قدرنا نقدم لكم الحلقة دي بدعم من وزارة الخارجية الألمانية عبر معهد العلاقات الخارجية وبرنامج تمويل ZIVIK


John Carter
Tech Vlogger & YouTuber

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit. Ipsum blandit at sed a, vulputate eget. Integer in egestas rutrum risus tortor. Augue sed ac magna semper vitae, orci morbi auctor. Diam dui ut ut purus aenean volutpat.